السبت، 18 يناير، 2014

ميشال ليريس: تقاطعات الأدب والأنثروبولوجيا، عبد الله عبد الرحمن يتيم




استطاعت الأنثروبولجيا الفرنسية -بالنظر لعلاقاتها الوطيدة بالأدب والنقد والفلسفة- أن تُلفت أنظار مختلف المدارس الأنثروبولجية إلى أهمية المفاهيم والنظريات التي تكتنزها تلك الحقول من المعرفة، وإلى وظيفة تلك المفاهيم والنظريات في الحقول الاجتماعية والثقافية من الدراسات الأنثروبولجية.


وهذه الدراسة تهدف، إلى إماطة اللثام عن دور أحد أبرز الشخصيات الفرنسية خلال القرن العشرين، ألا وهو ميشيل ليريس؛ تلك الشخصية التي أدت وظيفة بارزة في تاريخ تلك العلاقة التقاطعية، كان من نتائجها انفتاح الأدب والنقد والفلسفة على المفاهيم والنظريات الأنثروبولجية.





المصدر: موقع الباحث الأنثروبولوجي البحريني الدكتور عبد الله عبد الرحمن يتيم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق